• الجمعة 19 كانون الثاني 2018
  • التوقيت المحلي للبصرة: 10:02 م
  • درجة الحرارة بالبصرة: 19°
ترددات راديو المربد البصرة: 93.3 / ذي قار: 101.4 / ميسان: 89.4 / المثنى: 97.7 / واسط: 99.3
ملفات بارزة خارطة التحالفات

حسم مجلس ادارة هيئة استثمار البصرة بين المحاصصة والإجراءات الادارية

تحقيقات الخميس 21 كانون الأول 2017 - 02:41 م

مبنى هيئة استثمار البصرة

تنتظر هيئة استثمار البصرة، منذ نحو عامين استكمال مجلس إدارتها وحسم مقاعده الشاغرة، لكن الاجراءات الادارية فضلاً عن المحاصصة الحزبية تقف حائلاً دون ذلك، وفقاً لمسؤولين محليين، وسط وعود من السلطة التنفيذية بإكمال ذلك الملف بداية العام المقبل.

مجلس الادارة وفي حال استكمال مقاعده فانه سيخول الهيئة منحها اجازات الاستثمار بمختلف القطاعات بشكل مباشر للشركات والمستثمرين الذي يتقدمون بطلبات اجازات لمشاريعهم، وبخلافه فأنها ستضطر لرفع طلبات الاجازات الى الهيئة الوطنية للاستثمار في العاصمة بغداد من أجل الموافقة عليها ومنحها الاجازات، وهو الاجراء السائد حاليا لدى هيئة البصرة.

المربد سلطت الضوء على ذلك الملف، فكانت أولى محطات مراسلها هيئة استثمار المحافظة، والتي قالت إنها تنتظر تكليفها من قبل المحافظ اسعد العيداني، لغرض فتح باب الترشيح لاستكمال مقاعد مجلس إدارة الهيئة الشاغرة، والبالغة 6 مقاعد عن القطاعين الخاص والعام.

وبين رئيس الهيئة علي جاسب لراديو المربد ان مجلس ادارة الهيئة يتكون من رئيس ونائب اضافة الى اربعة مقاعد لممثلين عن القطاع الخاص وثلاثة للقطاع العام.

وتابع ان مجلس الادارة لديه حالياً عضو واحد عن القطاع الخاص فقط، مضيفا انه يفترض إكمال المقاعد الشاغرة وهي ثلاثة للقطاع العام وبقدرها للقطاع الخاص.

المحطة الاخرى كانت الجهة التشريعية العليا في المحافظة، حيث يؤكد رئيس اللجنة الاقتصادية في مجلس محافظة البصرة عقيل الخالدي انه سيتم العمل على تشكيل مجلس الادارة لهيئة الاستثمار خلال الفترة المقبلة.

وقال الخالدي للمربد ان هناك ملف متكامل بشان هيئة الاستثمار والشخصيات المرشحة لمجلس ادارته، مؤكداً سعي لجنته وحكومة البصرة على تفعيل عمل هيئة الاستثمار مستقبلاً.

ولفت الخالدي الى أن المحاصصة الحزبية هي التي اخرت عملية تشكيل مجلس ادارة، مضيفا ان الاشكالية كانت تخص ترشيح بعض الشخصيات غير الكفوءة والمهنية  لمقاعد مجلس ادارة هيئة الاستثمار، موضحا ان جوهر الاعتراض كان ليس على ترشيح بعض الاسماء من قبل بعض الاحزاب بل كان على الشخصيات غير الكفوءة والمهنية والتي لا تتناسب مع عمل هيئة الاستثمار، حسب قوله.

اما السلطة التنفيذية فقد وعدت بإنهاء ذلك الملف قريباً بعيداً عن المحاصصة الحزبية، وقال محافظ البصرة اسعد العيداني للمربد أن الحكومة المحلية ساعية باتجاه تشكيل مجلس إدارة جديدة لهيئة الاستثمار بداية العام المقبل.

وأضاف انه ووفق صلاحياته يسعى إلى تشكيل مجلس إدارة مبني على أسس مهنية وليس حزبية كما تم العمل بذلك سابقا عند تشكيل مجلس الإدارة الذي خضع إلي المحاصصة الحزبية، مؤكدا أن الهيئة لها الدور الهام ما يدفعه الى ان تأخذ مكانتها الرائد بشكل مهني بعيداً محاصصة.

كما يشير الخبير الاقتصادي ومدير المعهد الوطني لتطوير الجنوب في البصرة رمضان البدران ان الهيئة تعد الجهة المخولة رسميا من قبل الدولة بمنح الاجازات الاستثمارية للمستثمرين وبالتالي اهمية تكامل دور الهيئة لتمكين الدولة من استثمار راس المال الحكومي.

واضاف ان غياب تكاملية دور الهيئة او تراجع فهم الجهة صاحبة القرار لما يجري في المحافظة سينعكس على اخطاء في منح الإجازات الاستثمارية وبالتالي ستذهب رؤوس الأموال والأراضي الى مستثمرين غير حقيقيين وغير جادين ويفقد من خلالها فرص الاستثمار.

وحول تقاسم وإشغال مجلس ادارة الهيئة الى المحاصصة الحزبية فقد وصفة بالامر الخاطئ.

ولفت الى ان الاستثمار ملف اقتصادي لاعلاقة للسياسة فيها لا من قريب ولا من بعيد، مبينا انه يجب ان تكون هيئة الاستثمار متجردة للخبراء في الاقتصاد وفي اقتصاديات السوق حصرا.

يذكر بان هيئة استثمار البصرة تعمل تحت مظلة قانون الاستثمار رقم 13 المعدل والذي تم تشريعه من قبل الحكومة الاتحادية عام 2006، لوضع حجر أساس لجذب الاستثمار الأجنبي من خلاله.

ويتضمن القانون مبادرات إستراتيجية عدة بما في ذلك حوافز الضرائب ، وضمانات المستثمر ، والتزامات المستثمرين.

وترتبط هيئة استثمار البصرة مركزاً كباقي هيئات المحافظات بالهيئة الوطنية الاستثمار (NIC) التي أنشأت عام 2007 وباشرت عملها في عام 2008، لتكون وجها للاستثمار الخاص في العراق وتعمل على تعزيز وتسهيل ومراقبة الاستثمار في العراق.

المزيد من البصرة

شارك برأيك

اختر محافظتك لمعرفة أحدث أخبارها